Al Manbar

الإيجابية ترتفع مع استعداد باسيل لـ"التضحية بالذات"

المنبر | وكالات |
03 كانون الأول 2019

في اليوم الثاني من الاسبوع الذي نُسجت حوله آمال عريضة جديدة في إمكان وضع حد للأزمة الحكومية عبر توجيه الدعوة الى الاستشارات النيابية الملزمة، برزت في الساعات الاخيرة بعض ملامح حراك على جبهة اللقاءات التي يعقدها المرشح غير المكلف سمير الخطيب ابرزها مع رئيس الجمهورية ميشال عون لتحقيق خطوات ملموسة لفك الاشتباك العالق بين مجموعة من أزمات الثقة اكثر مما هي ازمات حقائب وأسماء.

حركة الخطيب استقطبت الاهتمام السياسي، على رغم عدم اكتمال العناصر الكفيلة برفعه الى منصب العضوية في نادي رؤساء الحكومات، وفي مقدمها البركة السنيّة من دار الفتوى ودارة الحريري باعتبارها ممراً إلزاميًا لأي رئيس لحكومة لبنان.

وقالت مصادر مطلعة إنه على رغم الحراك على جبهة التكليف غير الرسمي فلا تقدم فعلياً في اتجاه الحل. فيما اشارت معلومات اخرى الى ان "بقاء الخطيب مرشحاً وحيداً ينتظر إنهاء مفاوضاته مع الثنائي الشيعي والتيار الوطني الحر، وإعلان رئيس حكومة تصريف الأعمال سعد الحريري رسمياً تأييده"، فيما الوزير جبران باسيل قال عصراً إنه "مستعد للتضحية بالذات" في سبيل تسهيل تأليف الحكومة.

وأفادت معلومات أخرى أنّ خرقاً إيجابيّاً تحقّق في الساعات الأخيرة في الملف الحكومي، قد تنتج عنه دعوة الى استشارات نيابيّة يُرجّح أن تكون يوم الخميس المقبل، من دون القدرة، حتى الآن، على تأكيد ذلك. وتحدثت عن أنّ الخطيب كان رافق مدير عام الأمن العام اللواء عباس ابراهيم الى قصر بعبدا اليوم، حيث التقيا صباحاً رئيس الجمهوريّة والوزير باسيل، وتمّ الاتفاق، في نهاية اللقاء، على لقاءٍ آخر سيجمع الخطيب مع باسيل بعيداً من الأضواء. وتحدّثت المعلومات عن أنّ موقف باسيل الذي أدلى به بعد اجتماع تكتل "لبنان القوي" اليوم هو المؤشّر الذي سيحدّد مسار الأمور. كما تحدّثت مصادر من خارج بيت الوسط عن أنّ رئيس حكومة تصريف الأعمال سعد الحريري لن يعطي موقفه من دعم الخطيب إلا بعد الدعوة رسميّاً الى استشارات نيابيّة.

في غضون ذلك، سُجل لقاء لافت بين رئيس مجلس النواب نبيه بري ورئيس الحزب التقدمي الاشتراكي وليد جنبلاط في عين التينة، قال على اثره الاخير "مرت فترة انقطاع عن الرئيس بري نتيجة الظروف التي شهدناها ونشهدها في البلد، لكن احببت ان أزوره اليوم كي اؤكد العلاقة التاريخية والصداقة معه وكي لا يفسّر الانقطاع خلافا سياسيا او غيره، تعلمون اليوم الكم الهائل من الشائعات والتفسيرات والتأويلات هذا هو  كل الامر". وردأً على سؤال عما اذا كان سمير الخطيب لا يزال مرشحاً لتأليف الحكومة؟ قال: "لست انا من يرشح سمير الخطيب، اولاً الدستور من يرشح، ويجب العودة الى الدستور. اذا لم اكن مخطئاً فكل ما يحصل اليوم هو مخالف للدستور، يجب ان تحصل الاستشارات "وبيتسمى" سمير الخطيب، عندها نسميه او لا نسميه هناك اصول على الاقل، هناك اصول".

ومساء زار جنبلاط رئيس حكومة تصريف الأعمال سعد الحريري.

مواضيع ذات صلة

الحريري يعود والخطيب يسقط .. والاستشارات إلى أسبوع
عاد إسم سعد الحريري ليكون المرشح اللأول لرئاسة الحكومة المقبلة، ذلك أنه على رغم تلميحات إلى وجود أسماء إضافية إلا أن الغطاء السنّي الذي أعلن عنه من دار الفتوى لم يعد يسمح للآخرين بتجاوزه، كما لا يتيح للحريري نفسه إمكان الرفض.
09 كانون الأول 2019

سيناريوهات الاستشارات والتأجيل
في استعارةٍ لتوصيفٍ بالغ الدلالة، أَطْلَقه نائب وزير الخارجية الأميركي لشؤون الشرق الأدنى جوي هود، يمكن القول إن الحكومةَ "المحتملةَ" في لبنان والتي تم الاتفاق عليها بـ"الأحرف الأولى" بين القوى السياسية الرئيسية هي أشبه بـ"إعادة ترتيب الكراسي"
06 كانون الأول 2019

رفض التأليف المسبق يوازي مؤشرات قرب التكليف
مع تقدم أجواء إيجابية ليل أمس بقرب حصول انفراج على مستوى تكليف رئيس جديد للحكومة، بفعل حركة اللقاءات التي جرت على أكثر من مستوى، فإن مصادر سياسية مطلعة رأت أن الوضع الحكومي على الرغم من كل الأجواء الإيجابية التي جرى تعميمها بشكل فجائي أمس
04 كانون الأول 2019

لقاءات الخطيب لم تفتح طريقه للتكليف بعد
يستمر المرشح "الأوفر حظاً" لتكليفه تشكيل الحكومة الجديدة سمير الخطيب في عقد لقاءات والاستماع إلى مطالب وشروط كي يبني على الشيء مقتضاه. وفي هذا الإطار أفادت مصادر قصر بعبدا أن رئيس الجمهورية ميشال عون لا يزال ينتظر الجواب الحاسم من الخطيب
02 كانون الأول 2019

قال غــــــــانـــــــدي
مختارات صحافية
المنبر الحر
كاريكاتور
عين المنبر
أسعار العملات
اعرف برجك